مصر: الطب الشرعي يبرئ «الإرهاب» من حادثة القطار

حسم تقرير للطب الشرعي المصري، أمس، جدلاً وشكوكاً بخصوص المسؤولية عن حادث انفجار «جرار قطار» بمحطة القاهرة الرئيسية، الأربعاء الماضي، ما أودى بحياة 22 مواطناً، بعدما نفى تماماً وجود «آثار مواد متفجرة في جثث الضحايا». وفيما استدعى النائب العام رئيس هيئة السكة الحديد وكبار مسؤولي الهيئة للتحقيق معهم بشأن الحادث، الذي هزّ مصر، وتسبب في استقالة وزير النقل هشام عرفات، تواصلت المطالبات في وسائل الإعلام المحلية بضرورة محاسبة جميع المتسببين عن الحادث.