مباحثات سعودية ـ ألبانية في الرياض تتوج باتفاقيتين ومذكرة تفاهم

توجت جلسة المباحثات الرسمية التي عقدها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الوزراء الألباني الزائر آدي راما في الرياض أمس، بالتوقيع على مذكرة تفاهم في المجال السياحي، وإبرام اتفاقيتين في المجالين الضريبي والخدمات الجوية، بين حكومتي البلدين، وشهد مراسم توقيعها الملك سلمان وضيفه رئيس وزراء ألبانيا.
وتناولت جلسة المباحثات التي عقدت في قصر خادم الحرمين الشريفين بالرياض، استعراض آفاق التعاون الثنائي بين البلدين، والسبل الكفيلة بتطويرها وتعزيزها في شتى المجالات، بالإضافة إلى تطورات الأحداث في المنطقة.