قتلى في تفجيرين وسط مدينة إدلب

قتل 13 شخصاً على الأقل، الاثنين، بينهم عشرة مدنيين جراء تفجيرين متتاليين استهدفا مدينة إدلب، التي تسيطر عليها «هيئة تحرير الشام» في شمال غربي سوريا، بحسب «المرصد السوري لحقوق الإنسان». وأورد المرصد «انفجار عبوة ناسفة مزروعة تحت سيارة داخل المدينة، ولدى تجمع الناس في المكان، انفجرت دراجة نارية» كانت مركونة في مكان قريب، ما تسبب في مقتل «13 شخصاً، بينهم 10 مدنيين، وإصابة 25 آخرين بجروح». ووقع الانفجاران في شارع يضم مقر «المجلس المحلي» التابع لـ«حكومة الإنقاذ»، التي تعد الذراع السياسية لـ«هيئة تحرير الشام» (جبهة النصرة سابقاً).